شعار المملكة بصف من ذرات عنصر الفضة

أنت هنا

أخبار 2017

 

الدكتور أحمد التوني بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو في ندوة عن تقنية النانو

في إطار الندوة العلمية بعنوان "تقنية النانو" التي نظمها نادي النانو الطلابي والتي أقيمت بمدرج محاضرات كلية العلوم مؤخراً، القى الأستاذ المشارك بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو الدكتور أحمد التوني، بدعوة من النادي محاضره علمية عن تقنية النانو، وقد تم بث وقائع الندوة إلى المدينة الجامعية للطالبات.
وقد أشار سعادة الدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية بأن مثل هذه المشاركة تأتي في اطار تفاعل منسوبي معهد الملك عبدالله لتقنية النانو في النشاطات العلمية وتوثيق التواصل والتبادل المعرفي مع المهتمين بعلوم المواد وتقنيات النانو وتحقيقا لرؤية المعهد بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها.

معهد الملك عبدالله لتقنية النانو ينظم فعاليته العلمية الشهرية في تقنية النانو وتطبيقاتها
انطلاقاً لسلسلة الفعاليات العلمية الشهرية في التقنيات المتقدمة التي يقيمها معهد الملك عبدالله لتقنية النانو، أقام المعهد بمشاركة نادي النانو الطلابي ورشة عمل عن تقنية النانو وتطبيقاتها والأبحاث المستجدة في ذلك شارك فيها كل من الدكتور محمد المعيقلي من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والدكتور خالد باتو من معهد الملك عبدالله لتقنية النانو، وذلك بقاعة محاضرات المعهد بالدورالأرضي بكلية العلوم يوم الأربعاء 4 ربيع الأول 1439هـ الموافق 22 نوفمبر 2017م.
هذا وقد بدأت الورشة بترحيب سعادة المشرف العام على المعهد بالحضور والتعريف بالمحاضرين ودعوتهما لعرضهما، حيث عرض الدكتور محمد المعيقلي عرضاً عن تغيير علوم تقنية النانو لنمط الحياة، وكذلك عرض الدكتور خالد باتو عرضاً عن الخصائص الفيزيائية للمواد النانوية الممغنطة.
وقد حضر الورشة عدد من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بالجامعة والمهتمين بتقنية النانو من داخل الجامعة وخارجها بالإضافة إلى وكلاء وباحثي المعهد. وقد أوضح سعادة الدكتور المشرف العام على المعهد بأن تنظيم هذه الورشة يؤكد حرص المعهد على تحقيق رؤيته نحو التميز والريادة في أبحاث تقنية النانو، كما أنها تأتي ضمن خطى المعهد نحو بناء شراكات وتعاونات بحثية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو كأسباب تحقيق أهداف الخطة الاستراتيجية للمعهد.

معهد النانو يستقبل طلاب العلوم الطبية التطبيقية بجامعة الملك خالد
استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الاثنين 2 ربيع أول 1439هـ الموافق 21 نوفمبر 2017م، عدداً من طلاب كلية العلوم الطبية التطبيقية بجامعة الملك خالد بأبها في إطار زيارتهم للجامعة، يصحبهم كل من الدكتور/عروة البطاينه من قسم المختبرات الطبية، وتأتي هذه الزيارة لتنمية وإثراء روح البحث والابتكار لدى الطلاب وتفعيل مبدأ الشراكة المجتمعية والاستفادة من خبرات باحثي المعهد المتخصصين في تقنية النانو ومجالاتها في مشاريع البحث والابتكار لدى الطلاب، وقد قام الزائرون بجولة شملت مختبرات المعهد والاطلاع على كيفية استخدام كلا من المجهر الإلكتروني الماسح والمجهر الإلكتروني النفاذ في توصيف المواد النانوية، وفي نهاية الجولة أبدى الزائرون إعجابهم بما شاهدوه من تجهيزات وتقنيات عالية وإنجازات بحثية في هذا المجال.
وقد أشار سعادة الدكتور عبدالعزيز الهزاع وكيل المعهد للشؤون الفنية بأن مثل هذه الزيارة تأتي ضمن دعم المعهد للتواصل ونشر الوعي العلمي والثقافي بتقنية النانو وتحقيق أهداف المعهد الاستراتيجية في بناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو.

لمحة عن بعض إنجازات معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بجامعة الملك سعود من التقرير السنوي للعام الجامعي 1437 / 1438هـ​

معهد الملك عبدالله لتقنية النانو ووكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي يستضيفان خبيرا في نقل التقنية والابتكار وتسويق المنتجات البحثية من الولايات المتحدة الأمريكية​
بناء على توجيهات سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ، استضاف معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الخميس 20 صفر 1439هـ الموافق 9 نوفمبر 2017م، توماس كاليل المستشار بجامعة كاليفورنيا – بيركلي وخبيرنقل التقنية والابتكار وسياسات تسويق المنتجات، والذي ساعم في إعداد مبادرة تقنية النانو الوطنية في الولايات المتحدة الأمريكية وإطلاقها في عام 2000م ، حيث كان في استقباله والترحيب به سعادة المشرف العام على المعهد ، والذي قام بتقديم تعريف متكامل عن جامعة الملك سعود وعرض شامل في قاعة اجتماعات المعهد عن أنشطة المعهد وإنجازاته. حضر الاجتماع كل من سعادة الدكتور عبدالعزيز الهزاع وكيل المعهد للشؤون الفنية وسعادة الدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية، حيث تمت مناقشة مجالات التعاون والاستفادة من خبرات المستشار في إطلاق مبادرات في التقنيات المتقدمة ونقل التقنية والشراكة مع القطاع الخاص وتسويق المنتجات.
 ثم توجه الزائر إلى مختبرات المعهد بدءًا بمختبر الأغشية الذي يهتم بتطبيق تقنية النانو في تحلية المياه، وقد اطلع على أغشية البوليمرات وأنابيب النانو الكربونية التي أنتجها المعهد واستمع لشرح د. أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد عن كيفية تحضير واختبار جودة هذه المواد، ثم توجه إلى مختبر المجاهر الإليكترونية حيث اطلع على كيفية عمل المجهر الإليكتروني الماسح والنفاذ، وشهد تجربة عملية لاستجابة جسيمات أكسيد الحديد النانوية المنتجة في المعهد للمجال المغناطيسي وتعرف على تطبيقاتها الطبية المتوقعة. كما استمع الزائر لشرح د. حسن أوعيشى الأستاذ المساعد بالمعهد عن الغرفة النقية بالمعهد وتجهيزاتها الحديثة وإلى شرح د. جوسيليتو لابس الأستاذ المساعد بالمعهد على جهاز الترسيب النبضي بالليزر والتعريف بتطبيقاته في مجالات البترول والطاقة المتجددة. وقد أبدى الزائر اهتمامه وإعجابه بما رآه.
وبعد ذلك توجه الخبير يصحبه المشرف العام على المعهد إلى زيارة سعادة الأستاذ الدكتورأحمد العامري وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بمكتبه، وعقد اجتماعا مع سعادته واستمع إلى شرح مسهب عن جهود الجامعة في نقل التقنية والتواصل مع القطاع الخاص وتسويق الأفكاروالمنتجات البحثية، وأبدى الخبير ترحيبه بالتعاون المشترك واستعداده لتقديم خدماته في هذا المجال. وقد أوضح سعادة الدكتور المشرف العام على المعهد، أن هذا اللقاء يأتي لبحث إمكانية التعاون بين الخبير وجامعة الملك سعود في نقل التقنية والشراكة مع القطاع الخاص وتسويق المنتجات ومبادرات ريادة الأعمال ضمن منظومة برامج تحقيق رؤية 2030.

الدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد في ندوة عن تقنية النانو
في إطار الندوة العلمية بعنوان "تقنية النانو" التي نظمها نادي النانو الطلابي والتي أقيمت بمدرج محاضرات كلية العلوم يوم الأربعاء 12 صفر 1439هـ الموافق 1 نوفمبر 2017م، القى الأستاذ المشارك بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو الدكتور أحمد التوني، بدعوة من النادي محاضره علمية عن تقنية النانو، وقد تم بث وقائع الندوة إلى المدينة الجامعية للطالبات.
وقد أشار سعادة الدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية بأن مثل هذه المشاركة تأتي في اطار تفاعل منسوبي معهد الملك عبدالله لتقنية النانو في النشاطات العلمية وتوثيق التواصل والتبادل المعرفي مع المهتمين بعلوم المواد وتقنيات النانو وتحقيقا لرؤية المعهد بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها.

معهد النانو بالمدينة الجامعية للطالبات في فعالية المعرض التثقيفي لسرطان الثدي​
شارك معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات بتوجيه من المشرف العام على المعهد، في فعالية المعرض التثقيفي لسرطان الثدي والذي شرفته صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء بنت فيصل بن عبدالعزيز آل سعود، رئيسة مجلس إدارة جمعية زهرة لسرطان الثدي، خلال الفترة من 2 – 6 صفر 1439هـ الموافق 22 – 26 أكتوبر 2017م، حيث تم عرض وشرح أبرز أنشطة المعهد وخاصة أبحاث وتطبيقات أقيمت في المعهد والتي تتعلق باستخدام تقنية النانو لعلاج أمراض السرطان وتقدمه في هذا المجال، كما تم توزيع كتيبات تعريفية عن تلك الانشطة. 
وقد نوهت المشرفة على وحدة تقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات الدكتورة سهام الطريري، على مشاركة المعهد في مثل هذه الفعاليات لما فيها من  تحقيق أهدافه الاستراتيجية في نشر الوعي العلمي والثقافي بتقنية النانو وبناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو.
هذا وقد أشرفت مديرة الشؤون الادارية للمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات الأستاذة عفاف الركيان على تنظيم جناح المعهد بالمعرض وعرض تطبيقات من أبحاث المعهد في مجال علاج السرطان، وقد أبدت زائرات الجناح من داخل الجامعة وخارجها اعجابهن بما رأينه.

 

معهد النانو وبرنامج زمالة عالم يقيمان ورشة عمل في تقنية النانو الحيوية وتطبيقات الجينات
تحت رعاية سعادة الأستاذ الدكتور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، أقام معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالتعاون مع برنامج زمالة عالم بالجامعة ورشة عمل عن تقنية النانو الحيوية وتطبيقات الجينات شارك فيها كل من البروفيسور الدكتور رينر هيدرتش من جامعة جوليوس-ماكسيميليانس فورزبورغ بألمانيا، والبروفيسور لودوفيك أورلاندو من جامعة كوبنهاغن بالدانمارك، وذلك بقاعة محاضرات معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بكلية العلوم يوم الأربعاء 5 صفر 1439هـ الموافق 25 أكتوبر 2017م.
هذا وقد بدأت الورشة بترحيب سعادة المشرف العام على المعهد بالحضور وشكره لوكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي على رعايتها لهذه الورشة العلمية وانطلاقة سلسلة الفعاليات العلمية للمعهد بالتعاون مع وحدات الجامعة المختلفة لهذا العام، ثم قام سعادة الأستاذ الدكتور خالد بن عبدالله الرشيد المشرف على برنامج زمالة عالم بالجامعة بالترحيب بالحاضرين والتعريف بالمحاضرين والتعاون البحثي المشترك مع جامعة الملك سعود ومن ثم دعوة المحاضرين لعرضهما، حيث عرض البروفيسور الدكتور رينر هيدرتش عرضاً عن رؤى في الميكنة النانوية المشفرة وراثياً، وكذلك عرض البروفيسور لودوفيك أورلاندو عرضاً عن تتبع الأصول الحقيقية للخيول ومشروع الجينوم الحيوي.
وقد حضر الورشة لفيف من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة والمهتمين بتقنية النانو الحيوية من داخل الجامعة وخارجها بالإضافة إلى باحثي المعهد. وقد أوضح سعادة الدكتور المشرف العام على المعهد بأن تنظيم هذه الورشة يأتي ضمن سلسلة الفعاليات العلمية الشهرية في التقنيات المتقدمة التي يقيمها المعهد بالتعاون مع وحدات الجامعة المختلفة ونتيجة لتحالفات المعهد الدولية ومنها التعاون البحثي مع جامعة فورزبورغ الألمانية، كما أنها تأتي ضمن خطى المعهد نحو تطوير مجالات التميز في تقنية النانو وبناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو كأسباب تحقيق أهداف الخطة الاستراتيجية للمعهد.

معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يشارك في الندوة الدورية للبحوث والدراسات الاستشارية بالهيئة العامة للغذاء والدواء
شارك معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الخميس الموافق 29 محرم 1439هـ الموافق 19 أكتوبر 2017م، في الندوة الدورية للبحوث والدراسات الاستشارية بالهيئة العامة للغذاء والدواء والتي عقدت بمقر الهيئة بالرياض، وذلك بدعوة من سعادة مستشار معالي الرئيس التنفيذي للهيئة ومدير مركز البحوث والدراسات الاستشارية ، وقد رأس المشرف العام على المعهد الجلسة الأولى في الندوة والتي عرضت فيها ورقة بحثية في تطبيقات تقنية النانو في مجال علاج السرطان بحضور عدد من المختصين من الجامعات والمستشفيات ومنسوبي الهيئة، وتم مناقشة مستقبل تقنية النانو الواعد في مجال علاج مرض السرطان. 
وأوضح المشرف العام على المعهد أن المعهد يضم مجموعة بحثية نشطة في مجال دراسة تأثير المواد والأجسام النانوية على الخلايا السرطانية، وأن مشاركة المعهد تاتي في إطار الشراكة المجتمعية والتفاعل مع مؤسسات المجتمع ومد جسور التعاون مع مراكز البحوث المتخصصة، كما أنها تساهم في بناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو وتشجيع وتنظيم البحث العلمي في مجالات تقنية النانو المتعددة، وتحقيق رؤية المعهد بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها.

معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات يشارك في فعالية اشراق
تحت رعاية سمو الأميرة نوف بنت محمد آل سعود، شارك معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات، في فعالية (اشراق) للتوعية بالاضطراب ورفع مستوى الوعي بالمفهوم الصحيح له، والتي أقامتها الجامعة تفعيلاً لمذكرة التفاهم الموقعة بين الجامعة وجمعية فرط الحركة وتشتت الانتباه (افتا) ومن خلال التعاون بين الطرفين، يوم 26 – 28 محرم 1439هـ الموافق 16 – 18 أكتوبر 2017م في بهو المدينة الجامعية للطالبات، بتقديم بحث بتقنية النانو لعلاج فرط الحركة وتشتت الانتباه، حيث قامت الباحثة المتعاونة مرفت العمري بشرح البحث بالإضافة إلى تقديم نبذة عن المعهد ونشاطاته البحثية والعلمية وما يقدمه أيضاً من فعاليات وخدمات متنوعه، وتم عرض كتيبات توضح أنشطة المعهد وخاصة البحوث المتعلقة بالطب النانوي، وإبراز تقدمه في هذا المجال، وقد تمت المشاركة بجهود منسوبات المعهد وطالبات نادي النانو تحت إشراف الأستاذة عفاف الركيان مديرة الشئون الإدارية بالمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات.
وقد صرح سعادة الدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية بأن مشاركة المعهد في مثل هذه الفعاليات يؤكد توجه المعهد ومنسوبيه نحو تحقيق رؤية ورسالة وأهداف المعهد وتحقيق مجتمع المعرفة ونشر الوعي العلمي بعلوم النانو وتقنياته.

وفد من شركة الشرق الأوسط للصناعات الدوائية المحدودة (افالون فارما) يزور معهد الملك عبدالله لتقنية النانو ويبحث إمكانية التعاون المشترك في مجال البحث والتطوير مع المعهد وكلية الصيدلة
استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الثلاثاء 27 محرم 1439هـ الموافق 17 أكتوبر 2017م ، وفداً من شركة الشرق الأوسط للصناعات الدوائية المحدودة أثناء زيارته لكلية الصيدلة بالجامعة، يضم كل من الدكتور/ الكسندر تريبنيغ المدير التنفيذي للشركة، والأستاذ / رائد بن علي السويد رئيس الشؤون التنظيمية والمكتب العلمي للشركة، يرافقهم سعادة الدكتور/ أوس بن إبراهيم الشمسان عميد كلية الصيدلة، وكان في استقبال الوفد المشرف العام على المعهد بمكتبه حيث قام بالترحيب بهم والتعريف بالمعهد وإمكاناته البحثية في المجالات المتعددة وخاصة في مجال الطب النانوي والتقنيات الحيوية المتقدمة. كما بحث الطرفان  إمكانات التعاون في مجال البحث والتطوير ، ثم توجه الوفد إلى زيارة لمختبرات المعهد بدءًا بمختبر الأغشية الذي يهتب بتطبيق تقنية النانو في تحلية المياه، وقد اطلعوا على أغشية البوليمرات وأنابيب النانو الكربونية التي أنتجها المعهد واستمع لشرح الدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد عن كيفية تحضير واختبار جودة هذه المواد. ثم توجهوا إلى مختبرات المجاهر الإليكترونية حيث اطلعوا على كيفية عمل المجهر الإليكتروني الماسح والنفاذ، وشهدوا تجربة عملية لاستجابة جسيمات أكسيد الحديد النانوية المنتجة في المعهد للمجال المغناطيسي وتعرف على تطبيقاتها الطبية المتوقعة. كما اطلعوا على جهاز الترسيب النبضي بالليزر والتعريف بتطبيقاته في مجالات المواد المتقدمة والطاقة المتجددة. وقد أبدى الزوار تقديرهم وإعجابهم بما رأوه، كما تمنوا كل التوفيق والنجاح للمعهد ومنسوبيه. وفي ختام الزيارة أوضح المشرف العام على المعهد أن هذا اللقاء يأتي في إطار التعاون مع كليات الجامعة المختلفة ومنهاكلية الصيدلة لمد جسر التعاون مع القطاع الخاص لمناقشة إمكانية التعاون البحثي مع معهد الملك عبدالله لتقنية النانو في المجالات الطبية والحيوية، كما انها تساهم في بناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو وتشجيع وتنظيم البحث العلمي في مجالات تقنية النانو المتعددة، وتحقيق رؤية المعهد بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها.

ترقية الدكتور جافيد علم الأستاذ مساعد بالمعهد إلى رتبة أستاذ مشارك
وافق المجلس العلمي باجتماعه الثاني للعام 1438 / 1439 هـ المعقود بتاريخ 12 محرم 1439هـ الموافق 12 أكتوبر 2017م، على ترقية الدكتور جافيد علم موهد طالب الأستاذ مساعد بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو إلى رتبة أستاذ مشارك، وبهذه المناسبة تتقدم إدارة المعهد ومنسوبوه بأسمى التهاني والتبريكات لسعادته سائلين الله سبحانه وتعالى له التوفيق والنجاح والسداد لما فيه خدمة الجامعة والمجتمع.

مؤسسة موهبة تثمن دور معهد الملك عبدالله لتقنية النانو في نشر الثقافة العلمية والمساندة في تطوير المواهب
تلقى المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو خطاب شكر وتقدير من سعادة الأمين العام على مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) الدكتور عادل القعيد بعد إطلاعه على التقرير المفصل لإنجازات وأنشطة نادي النانو الطلابي خلال سنتين من تأسيسه في جامعة الملك سعود.  وقد أثنى سعادة أمين عام المؤسسة على الإنجازات الحافلة للنادي ، كما ثمن فيه دورمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو وجهوده المبذولة في نشر الثقافة العلمية ودعم العملية التعليمية وتطوير المواهب.
وقد عبر سعادة المشرف العام على المعهد عن سروره بإنجازات النادي على الرغم من حداثة تأسيسه ، ورغبة المعهد في تفعيل مشاركة الطلاب والطالبات ورعاية المواهب وتطويرها، وعن شكره لعمادة شؤون الطلاب للدعم المستمر، وتثمينه لدورالطلاب والطالبات المشرفين على النادي بإشراف سعادة وكيل المعهد للشؤون البحثية الدكتور علي الدلبحي.
من الجدير بالذكر أن نادي النانو الطلابي، والذي أنشأته عمادة شؤون الطلاب بالتعاون مع المعهد عام 1437 هـ، هو أول ناد طلابي لتقنية النانو على مستوى المملكة يتم فيه تقديم الأنشطة العلمية المختلفة وورش العمل والمحاضرات التعريفية والدورات المتخصصة في مجال علم وتقنية النانو وتطبيقاتها المختلفة.

معهد النانو بالمدينة الجامعية للطالبات يشارك في احتفالات اليوم الوطني
بتوجيه من سعادة المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنيه النانو شارك المعهد في المدينة الجامعية للطالبات في احتفالات يوم الوطن ٨٧، بالبهو الرئيسي في يوم الاثنين 5 محرم 1439هـ، والذي قامت بتنظيمه مديرة الشؤون الإدارية بالمعهد بالمدينة الجامعية الأستاذة عفاف الركيان والطاقم الإداري وطالبات نادي النانو.
وبهذه المناسبة، عبر المشرف العام على المعهد عن شكر وتقدير وامتنان وتهنئة المعهد ومنسوبيه باليوم الوطني 87.

شعار الوطن مرسوما بذرات عنصر الفضة من معهد الملك عبدالله لتقنية النانو
اختار معهد الملك عبدالله لتقنية النانو في جامعة الملك سعود شكلا فريدا من الهدايا ليقدمه للوطن في الذكرى الـ 87 على الوحدة والتأسيس.
واستطاع باحثون من المعهد بتعاون بحثي قائم وباستخدام المجهر النفقي الماسح STM صف ذرات عنصر الفضة جنبا إلى جنب لتشكيل شعار المملكة العربية السعودية المشهور بـ "السيفين والنخلة". وتعكس هذه الاحتفالية العلمية، نهضة بحثية تشهدها المملكة في ظل القيادة الرشيدة، ومصداقا للرهان على الدور الريادي للبحث العلمي والتطوير، وتشجيع الإبداع والابتكار، في تحقيق رؤية ٢٠٣٠ والوصول لأهدافها الطموحة.
وصرح المشرف العام على المعهد سعادة الدكتور هشام بن عبدالعزيز الهدلق أن الوطن بقيادته الحكيمة قدم الكثير لدعم مسيرة البحث والتطوير وترسيخ الثقافة العلمية وتطوير القدرات البشرية في تقنيات حديثة ومتقدمة. ويأتي ذلك من خلال منظومة رؤية ٢٠٣٠ والبرامج التنفيذية كبرنامج التحول الوطني حيث تم تخصيص مبادرة البحث والتطوير في الجامعات بوزارة التعليم بميزانية إجمالية مقدارها 6 مليار ريال مما يعزز مكانة المملكة العلمية والتقنية وينعكس على تنميتها الاقتصادية وتنافسيتها العالمية. وقد أضاف الدكتور هشام أن جامعة الملك سعود تعتبر محضناً مهما للإبداع والابتكار وتضم تجهيزات حديثة وأجهزة عالية الدقة مما يمكن أعضاء هيئة التدريس والباحثين وطلبة الدراسات العليا من المساهمة في منظومة البحث والتطوير، كما أن المعهد يحظى بمساندة ودعم غير محدود من معالي مدير الجامعة وسعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي.
ويمثل التحكم في مواضع الذرات متناهية الصغر فرعا هاما في استخدامات تقنية النانو العملية، ويمكن انطلاقا من ترتيبات معينة تشكيل خصائص جديدة وفريدة للمواد للاستخدامات الهندسية والطبية والتقنية ومجالات أخرى مختلفة، ما يمثل واحدا من أبرز النشاطات التي يُعنى بها المعهد.
ويركز معهد الملك عبدالله لتقنية النانو جهوده البحثية والتطويرية على المجالات الحيوية ذات الأولوية الاقتصادية في المملكة مثل الطاقة المتجددة وما يتفرع منها كالخلايا الشمسية الحساسة والمصبوغة وخلايا الوقود والمكثفات الفائقة، بالإضافة إلى تنقية المياه عبر تطوير أغشية لمعالجة المياه معدلة نانوياً تسمح بزيادة نفاذية المياه المفلترة وإطالة العمر الافتراضي لها، وتطوير طرق كيميائية لتحضير مواد نانوية متعددة التطبيقات، كما ينشط المعهد في مجال تقنية النانو البيئية بما تحتويه من تحضير وتصنيع المواد النانوية بطرق صديقة للبيئة واستخدامها لإزالة الملوثات البيئية، علاوة على بحوثه الواسعة في الطب النانوي وأجهزة الاستشعار والتقنية الحيوية، ويسعى المعهد إلى المساهمة في تطوير القدرات البشرية الوطنية ودعم المواهب العلمية والدخول في شراكات محلية وعالمية مع معاهد متخصصة في هذه التقنية المتقدمة.

شكر وتقدير للوطن من معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بجامعة الملك سعود

معهد النانو بالمدينة الجامعية للطالبات يستقبل الطالبات المستجدات بكلية الصيدلة
شارك معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات، في استقبال الطالبات المستجدات بكلية الصيدلة من خلال برنامج تهيئة الطالبات المستجدات للعام الدراسي القادم، وذلك بركن تعريفي للخدمات التي يقدمها المعهد لهن، وذلك يومي الأربعاء والخميس 29 ذي الحجة 1438هـ – 1 محرم 1439هـ، بتقديم نبذة عن المعهد ونشاطاته البحثية والعلمية وما يقدمه ايضاً من فعاليات وخدمات متنوعه حيث تم عرض كتيبات توضح أنشطة المعهد وخاصة البحوث المتعلقة بالطب النانوي، وإبراز تقدمه في هذا المجال، وقد تمت المشاركة بجهود منسوبات المعهد وطالبات نادي النانو تحت إشراف الأستاذة عفاف الركيان مديرة الشئون الإدارية بالمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات.
وبذلك يبدأ معهد الملك عبدالله لتقنية النانو أنشطته لهذا العام الدراسي تحت توجيه ورعاية المشرف العام على المعهد والذي أشاد بحرص منسوبي ومنسوبات المعهد على بذل المستطاع نحو تحقيق رؤية ورسالة وأهداف المعهد وتحقيق مجتمع المعرفة ونشر الوعي العلمي بعلوم النانو وتقنياته، هذا وقد أبدت الطالبات زائرات جناح المعهد إعجابهن بما رأيناه.

ترقية الدكتور مقصود أحمد الأستاذ مساعد بالمعهد إلى رتبة أستاذ مشارك
وافق المجلس العلمي باجتماعه الأول للعام 1438 / 1439 هـ المعقود بتاريخ 29 ذي الحجة 1438هـ الموافق 20 سبتمبر 2017م، على ترقية الدكتور مقصود أحمد الأستاذ مساعد بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو إلى رتبة أستاذ مشارك، وبهذه المناسبة تتقدم إدارة المعهد ومنسوبوه بأسمى التهاني والتبريكات لسعادته سائلين الله سبحانه وتعالى له التوفيق والنجاح والسداد لما فيه خدمة الجامعة والمجتمع.

معهد النانو يختتم الدورة التدريبية التخصصية لطالبات ثلاث جامعات سعودية بالمدينة الجامعية للطالبات
اختتمت الدورة التدريبية التخصصية والتي نظمها معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات لسبع وستين طالبة من خريجات جامعة الملك سعود، ومن طالبات قسم الكيمياء بكلية العلوم بجامعة الاميرة نورة بنت عبدالرحمن وجامعة الأمير سطام بالخرج، لمدة اسبوعين خلال الفترة من 7 - 18 ذي القعدة 1438هـ الموافق 30 يوليو – 10 أغسطس 2017م، وذلك للتعريف بأساسيات علم وتقنية النانو وتطبيقاتها ، وتحضير النانو والتدريب على الأجهزة المتخصصة، وتأتي هذه الدورة انطلاقا من توجيهات ودعم سعادة المشرف العام على المعهد لتحقيق أهداف معهد الملك عبد الله لتقنية النانو في التدريب على تقنيات متقدمة ، وتعزيز التواصل المستمر والتعاون بين الجامعات السعودية، وتبادل الخبرات لتحقيق الريادة والتميز للوطن. وتهدف الدورة التدريبية لتشجيع الطالبات على البحث العلمي في مجالات تقنية النانو المتعددة ونشر الوعي العلمي بعلوم النانو وتقنياته ، والنهوض بالاقتصاد المعرفي الوطني من خلال مخرجات أبحاث النانو التطبيقية.
وقد شملت الدورة التدريبية عدة مراحل كان أولها التعريف عن معهد الملك عبد الله لتقنية النانو وما يقدمه من انجازات وابحاث في هذه التقنية والتي تخللُها عرض الافلام الوثائقية والأبحاث التي أجريت من قبل الطاقم العلمي والبحثي  والجوائز التي حصل عليها المعهد في أبحاثه في الطاقة وتحلية المياه والتطبيقات في الطب والصيدلة والغذاء التي يخدم بها الفرد والمجتمع والاقتصاد الوطني والمعرفة والتي ألقتها مديرة الشؤون الإدارية للمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات أ . عفاف الركيان , وكذلك  محاضرة بعنوان "مقدمة في تقنية النانو" و "تطبيقات النانو" والتي ألقتها د. نجاة مريكي ، ومحاضرة بعنوان "الطب النانوي " القتها أ. نوف العبيدي ومحاضرة "علاج السرطان بجسيمات النانو اكسيد الحديد العالي المغناطيسية" ، كما كان لطالبات الدراسات العليا الدور الفعال حيث قمن بالمشاركة وإلقاء محاضرات مختصة بتقنية النانو. كما تضمنت المرحلة الثانية من الدورة زيارة المختبر المركزي بالمدينة الجامعية للطالبات والأجهزة المتخصصة المتعلقة بتقنية النانو. أما المرحلة الثالثة فكانت ورش عمل تطبيقية في  "تصنيع جزئيات النانو" و "تركيب نموذج جزيئات النانو".
وفي ختام  الدورة تشرفت الطالبات باستلام شهادات الحضور من سعادة المشرفة على وحدة تقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات د. سهام الطريري ومديرة الشؤون الإدارية بالمعهد أ . عفاف الركيان والمشرفة على تنظيم الدورة التدريبية الصيفية والتي شكرت جميع من ساهم في نجاح هذه الدورة ومن ساعد في  تنظيمها  من الطاقم الإداري وتمنت للطالبات تحقيق المزيد من النجاح والتقدم، ومن جانبهن أبدت الطالبات إعجابهن بالمعهد وما قدمه من دعم وتشجيع لهن.

مناقشة رسالة ماجستير لباحث بمعهد النانو
تمت في يوم الأربعاء 28 شعبان 1438هـ الموافق 24 مايو 2017م، مناقشة رسالة ماجستير للباحث بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو وطالب الدراسات العليا بقسم الفيزياء والفلك بكلية العلوم، حسين السيد العفيفي، والتي عنوانها
"الخواص البلورية والضوئية لأغشية ثاني أكسيد التيتانيوم المطعمة بالحديد والتنجيستن  لتطبيقات الحفز الضوئي"
"Structural and optical properties of TiO2 films doped with Fe and W for photocatalytic applications"
والتي أشرف عليها د. عبدالله بن محمد الزير من قسم الفيزياء والفلك كمشرف رئيسي، وكل من د. أحمد التوني محمد التوني ود. حسن وعيشى من المعهد كمشرفان مساعدان.
وفي نهاية عرض الرسالة أناط الباحث وشكر بما استفاد به من مختبرات المعهد في مساعدته في تحضير وتوصيف المواد النانوية برسالته، وقد حضر العرض العديد من أعضاء هيئة التدريس وعديد من الزائرين من داخل وخارج الجامعة.
وبهذه المناسبة، يتمنى معهد الملك عبدالله لتقنية النانو كل التوفيق والنجاح للباحث.
كما يؤكد المعهد في هذا السياق سعيه نحو التعاون البحثي مع الأقسام والكليات العلمية بالجامعة لتحقيق مجتمع المعرفة، والانطلاق نحو تحقيق رؤيته بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها بالإضافة إلى تحقيق أهدافه الاستراتيجية بالنهوض بالاقتصاد المعرفي الوطني من خلال مخرجات أبحاث النانو التطبيقية.

عضو معهد النانو يفوز بجائزة الجامعة للتميز العلمي في فرع جودة البحث العلمي
حصد الدكتور مقصود أحمد الباحث والأستاذ المساعد بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو المركز الثاني بالفرع الثاني من جائزة جامعة الملك سعود للتميز العلمي والخاص بجودة البحث العلمي للتخصصات العلمية والهندسية، وذلك خلال الحفل الذي أقيم للجائزة برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة الرياض، في 29 شعبان 1438هـ الموافق 25 مايو 2017م، وذلك نتيجة أبحاثه المتميزة في مجال تقنية النانو الحيوية والطب النانوي.
وبهذه المناسبة تتوجه إدارة المعهد ومنسوبوه بالتهنئة للدكتور مقصود أحمد على مجهوده العلمي المميز، وعبر سعادة المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو عن سروره لفوز أحد باحثي المعهد بجائزة فرع جودة البحث العلمي في مسار المعهد البحثي (الطب النانوي) وأوضح أن هذا التميز من أحد منسوبي المعهد يعبر عن تسارع خطى المعهد نحو تحقيق رؤيته بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها بالإضافة إلى تحقيق أهدافه الاستراتيجية في تطوير مجالات التميز في تقنية النانو، تشجيع وتنظيم البحث العلمي في مجالات تقنية النانو المتعددة، والنهوض بالاقتصاد المعرفي الوطني من خلال مخرجات أبحاث النانو التطبيقية، والتي تعبر عن ارتباط عمل المعهد الوثيق بالبحث والتطوير ونقل التقنية المنصوص عليها بالبرامج التنفيذية لرؤية المملكة 2030م.

معهد النانو يقدم الشكر والتقدير للدكتور أوس الشمسان
أقام معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الثلاثاء 27 شعبان 1438هـ الموافق 23 مايو 2017م، حفل تكريم لسعادة الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان بمناسبة انتهاء تكليفه مشرفاً عاماً على المعهد وتعيينه عميدا لكلية الصيدلة بالجامعة، وقد حضر الحفل منسوبو المعهد من وكلاء وباحثين وفنيين وإداريين ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والباحثين المتعاونين من كليات الجامعة، وقد ألقى المشرف العام على المعهد بكلمة عبر بها عن شكر وتقدير إدارة ومنسوبي المعهد لسعادة الدكتور الشمسان لما قام به من إنجازات ملموسة وجهود مبذولة للمعهد خلال فترة تكليفه، سائلين الله تعالى لسعادته خالص التوفيق والنجاح، كما شكر منسوبو المعهد على الإنجازات التي تحققت خلال العام المنصرم.
وقد عبر الدكتور الشمسان عن مدى سعادته وتقديره وامتنانه للمعهد ومنسوبيه، كما قدم الباحث محمود حزام عدة أبيات شعرية تقديرية لسعادته. وبهذه المناسبة أهدى منسوبو المعهد درعاً تذكاريا لسعادته، وتم أخذ الصور التذكارية لهذه المناسبة.

​في عامه الثاني من تأسيسه - نادي النانو الطلابي يحصل على المركز الأول للأندية الطلابية العامة على مستوى الجامعة
كرم سعادة وكيل جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور عبدالله السلمان نادي النانو لحصوله على المركز الأول للأندية الطلابية العامة على مستوى الجامعة وذلك في عامه الثاني من تأسيسه وذلك في الحفل الختامي للأنشطة الطلابية للعام 1437/1438هـ، والذي أقيم بقاعة حمد الجاسر بالبهو الجامعي مساء الأربعاء 21 شعبان 1438هـ الموافق 17 مايو 2017م. ويعد نادي النانو الطلابي الأول من نوعه على مستوى المملكة، حيث تم افتتاحه في 6 صفر 1437هـ، وقد حصل على المركز الثالث خلال عامه الأول بحفل ختام الأنشطة الطلابية العام الماضي، والمركز الأول خلال عامه الثاني في حفل ختام الأنشطة الطلابية لهذا العام.
وقد عبر سعادة وكيل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو للشؤون البحثية والمشرف العام على النادي د. علي الدلبحي، عن سروره وابتهاجه لهذا التكريم وتهنئته لطلاب وطالبات النادي والذي يعبر عن حرصهم وجديتهم للوصول لأعلى مراتب التفوق، وكذلك يعبر عن خطى المعهد نحو تحقيق أهدافه الاستراتيجية في تطوير مجالات التميز في تقنية النانو، ونشر الوعي العلمي بعلوم النانو وتقنياته لكل فئات المجتمع، وتفاعل منسوبيه وباحثيه مع الأنشطة الطلابية العلمية المفيدة، مقدماً الشكر والتقدير على الدعم والمساندة التي يحظى بها النادي من قبل سعادة عميد شؤون الطلاب وسعادة المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو.

ترقية الدكتور على الدلبحي وكيل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو للشؤون البحثية إلى رتبة أستاذ مشارك
تمت موافقة المجلس العلمي بجلسته الأخيرة على ترقية سعادة الدكتور على بن كناخر الدلبحي وكيل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو للشؤون البحثية وعضو هيئة التدريس بقسم الكيمياء إلى رتبة أستاذ مشارك، وبهذه المناسبة تتقدم إدارة المعهد ومنسوبوه بأسمى التهاني والتبريكات لسعادته سائلين الله سبحانه وتعالى التوفيق والنجاح والسداد لما فيه خدمة الجامعة والمجتمع.

معهد النانو يشارك في ورشة عمل مبادرة البحث والتطوير بوزارة التعليم
بدعوة من مكتب تحقيق الرؤية بوزارة التعليم، وبمتابعة من سعادة الأستاذ الدكتور أحمد العامري وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، شارك سعادة المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو الدكتور هشام الهدلق  وسعادة عميد البحث العلمي الأستاذ الدكتور خالد الحميزي في ورشة العمل الخاصة بمبادرة البحث والتطوير(R&D) بالمملكة العربية السعودية والتي نظمها مكتب تحقيق الرؤية بوزارة التعليم وافتتحها معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى يوم الخميس 15 شعبان 1438هـ الموافق 11 مايو 2017م بالقاعة الكبرى بمبنى الوزارة، وبحضور ومشاركة العديد من خبراء البحث العلمي والتطوير من الجامعات والجهات ذات العلاقة، وقد أكد الوزير في كلمته الافتتاحية على أهمية إيجاد تحالفات علمية وبحثية مع مراكز الأبحاث العلمية الدولية التي يمكن من خلالها الاستفادة من الخبرات الدولية في مختلف المجالات العلمية التي تهم التنمية في المملكة في المرحلة المقبلة، داعياً إلى قياس المستهدفات الأساسية  والمخرجات المتوقعة لمبادرة البحث والتطوير بالمملكة، حتى عام 2020 م.
وقد شارك في أعمال الورشة ممثلون عن الجامعات، ووزارة الاقتصاد والتخطيط ،ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وشركة أرامكو، وشركة سابك، حيث تناولت عدداً  من المحاور المهمة كعرض الحالة الراهنة لنظام البحث والتطوير في المملكة، وأبرز التحديات والفرص والمجالات ذات الأولوية للتحسين، والخيارات الاستراتيجية التي تواجهها المملكة لتحسين أداء الجامعات في البحوث والتطوير لإعداد الباحثين وطلاب الدراسات العليا في مجال البحث والتطوير .
وأوضح المشرف على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو أن مشاركة المعهد في ورشة مبادرة البحث والتطوير تأتي لارتباط عمل المعهد الوثيق بالبحث والتطوير ونقل التقنية، حيث تؤكد رؤية 2030م وبرامجها التنفيذية على أهمية دور الجامعات في منظومة البحث العلمي والتطوير وتسجيل براءات الاختراع والتعاون الدولي والشراكات مع القطاع الخاص للدفع بمنتجات ذات قيمة اقتصادية مضافة.

 

الدكتور هشام الهدلق مشرفاً عاماً على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو
صدرت الموافقة على تكليف سعادة الدكتور هشام بن عبدالعزيز الهدلق مشرفاً عاماً على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو خلفاً لسعادة الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان والذي تم تكليفه عميداً لكلية الصيدلة بالجامعة.
وبهذه المناسبة تتقدم إدارة المعهد ومنسوبوه بأسمى التهاني والتبريكات لسعادة الدكتور هشام على توليه هذا المنصب سائلين الله سبحانه وتعالى له العون والتوفيق في أداء مهامه، وبخالص الشكر والتقدير والعرفان لسعادة الدكتور أوس على جهوده التي بذلها خلال فترة تكليفه بالمعهد سائلين الله سبحانه وتعالى لسعادته خالص التوفيق والنجاح.

معالي مدير الجامعة يستقبل رئيس جامعة فورزبورغ الألمانية والوفد المرافق
استقبل معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر معالي رئيس جامعة يوليوس ماكسميليان فورزبورغ الألمانية والوفد المرافق له، بحضور سعادة الدكتور عبدالله السلمان وكيل الجامعة وسعادة الدكتور عبدالعزيز العثمان وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية، وسعادة الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان عميد كلية الصيدلة والمشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو وبعض أعضاء هيئة التدريس من الجامعتين وذلك يوم الأحد 11 شعبان 1438هـ الموافق 7 مايو 2017م. وتأتي هذه الزيارة في إطار التعاون البحثي المشترك بين معهد الملك عبد الله لتقنية النانو وجامعة فورزبورغ. وقد عقد يوم الأحد 4 شعبان 1438هـ الموافق 30 أبريل 2017م على هامش الزيارة ملتقى علمي تناول فيه الباحثون آخر مستجدات التعاون المشترك. وقد رعى اللقاء سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور أحمد بن سالم العامري، وبحضور سعادة عميد البحث العلمي الأستاذ الدكتور خالد الحميزي، وقد هدف الملتقى إلى دعم التعاون البحثي المشترك ونقل التقنية بين جامعة الملك سعود والجامعة الألمانية، وتم بعد ذلك استعراض ومناقشة العديد من أوراق العمل والعروض التقديمية في مجالات الطاقة والطب النانوي التي قدمها أساتذة الجامعة الألمانية البروفيسور الدكتور رينر هيدرتش والبروفيسور الدكتور هيرمان اينسل والبروفيسور الدكتور إيو غبوريك (التابع لكرسي البروفيسور جورغن غرول) والبروفيسور الدكتور ماثياس بود، كما ناقش الملتقى مجالات التعاون البحثي المشترك وآلية تنفيذ ذلك. وقد حضر الورشة عديد من الباحثين والمهتمين بتقنية النانو من داخل وخارج الجامعة، إضافة إلى العديد من طلاب الدراسات العليا والمتخصصين، وقد أشاد الدكتور الشمسان بترحيب معالي مدير الجامعة للوفد الألماني وأوضح بأن الملتقى يعد ثمرة من ثمرات التعاون البحثي المشترك بين جامعة الملك سعود وجامعة جوليوس-ماكسيميليانس فورزبورغ بألمانيا.

د. أحمد التوني بمعهد النانو في ندوة الكيمياء والعلوم الطبية
بدعوة من الجمعية الكيميائية السعودية، شارك سعادة الدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو في ندوة علمية بعنوان "الكيمياء والعلوم الطبية"، والتي أقيمت في يوم الاثنين 13 رجب 1438هـ الموافق 10 أبريل 2017م بمناسبة يوم الصحة العالمي بقسم الكيمياء في كلية العلوم بالجامعة، حيث ألقى الدكتور التوني محاضرة بعنوان
"مواد السليكا النانوية للتطبيقات الطبية"
"Silica based nanostructures for biomedical applications"
وقد أشار سعادة الدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية بأن مثل هذه المشاركة تأتي في اطار تفاعل منسوبي معهد الملك عبدالله لتقنية النانو في النشاطات العلمية وتوثيق التواصل والتبادل المعرفي مع المهتمين بعلوم المواد وتقنيات النانو وتحقيقا لرؤية المعهد بالتميزوالريادةفي أبحاث تقنية النانو و تطبيقاتها.

"تقنية النانو" يدرب طالبات جامعة الأميرة نورة​
اختتم معهد الملك عبد الله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات برنامجه التدريبي الميداني في تقنية النانو والذي نظم لطالبات الدفعة 9 لطالبات قسم الكيمياء التطبيقية بجامعة الاميرة نورة بنت عبد الرحمن ، خلال الفترة من 21 جمادى الآخرة – 2 رجب 1438هـ الموافق 20 – 30 مارس 2017م، وقد شمل البرنامج محاضرات عن تقنية النانو للدكتورة وفاء قطب والدكتورة عواطف هندي بالإضافة إلى الباحثة بالمعهد الأستاذة منال أحمد عوض، والطالبة سارة القحطاني مديرة نادي النانو وعدد من طالبات نادي النانو، ومن خارج الجامعة الباحثة مرفت العمري المتخصصة بتقنية النانو في كلية الهندسة من جامعة واترلو بكندا، والباحثة نوف العبيدي ماجستير تقنية النانو في علاج السرطان من جامعة عبد العزيز بجدة، وقد أشرف على البرنامج الأستاذة عفاف الركيان مديرة الشؤون الإدارية بالمدينة الجامعية للطالبات.
وتخلل البرنامج التدريبي زيارة تعريفية للمختبر المركزي بالمدينة الجامعية للطالبات، وكذلك زيارة معهد الملك عبد الله لتقنية النانو ومختبراته.
وفي نهاية الدورة التدريبية تم تسليم الطالبات شهادات حضور البرنامج، ومن جانب آخر فقد أبدت الطالبات إعجابهن بالمعهد وما يقدمه من دعم وتشجيع لهن، كما اثنت الدكتورة سهام الطريري المشرفة على وحدة النانو على جهود القائمات على البرنامج وحسن تنظيمهن، كما أوضحت أن مثل هذه الدورات والبرامج تشجيعاً للطالبات على البحث العلمي وتحقيقاً للأهداف الاستراتيجية للجامعة والمعهد بنشر الوعي العلمي بعلوم النانو وتقنياته والنهوض بالاقتصاد المعرفي الوطني من خلال مخرجات أبحاث النانو التطبيقية وتميز الكوادر العلمية.

 

برنامج تعريفي عن تقنية النانو لطلاب مدرسة الصديق الثانوية في معهد الملك عبدالله لتقنية النانو
استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الثلاثاء 15 جمادى الآخرة 1438هـ الموافق 14 مارس 2017م، عدداً من الطلاب المتفوقين والموهوبين بالصف الثالث بمدرسة الصديق الثانوية بالروابي بالرياض، وذلك في برنامج تعريفي للاطلاع على تقنية النانو وتطور المعهد في هذا المجال، ويصحبهم مشرف البرنامج الأستاذ ماجد العتيبي من وزارة التعليم، كما تأتي هذه الزيارة ضمن البرامج التعريفية لتنمية وإثراء روح البحث والابتكار لدى الطلاب وتفعيل مبدأ الشراكة المجتمعية والاستفادة من خبرات باحثي المعهد المتخصصين في تقنية النانو ومجالاتها في مشاريع البحث والابتكار لدى الطلاب، وقد قدم الدكتور أحمد التوني الباحث بالمعهد عرضاً تفصيلياً عن تقنية النانو وطرق التحضير والكشف عن جسيمات النانو وهي أحد مجالات التقنية، ثم قام الزائرون بجولة شملت مختبرات المعهد والاطلاع على كيفية استخدام كلا من المجهر الإلكتروني الماسح والمجهر الإلكتروني النفاذ في توصيف المواد النانوية، وفي نهاية الجولة أبدى الطلاب إعجابهم بما شاهدوه من تجهيزات وتقنيات عاليه وإنجازات بحثية في هذا المجال.
وقد أشار وكيل المعهد للشؤون البحثية بأن مثل هذا البرنامج يأتي ضمن الجهود التي يبذلها المعهد لدعم التواصل وتحقيق أهداف المعهد الاستراتيجية في نشر الوعي العلمي والثقافي بتقنية النانو وبناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو.

نادي النانو بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو يستقبل طلاب نادي البرامج المشتركة (السنة التحضيرية) بجامعة الملك خالد
انطلاقا من مبدأ التعاون بين المؤسسات التعليمية والجهات الحكومية العلمية والبحثية، استقبل نادي النانو بمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الأحد 13 جمادى الآخرة 1438هـ الموافق 12 مارس 2017م، عدداً من طلاب نادي البرامج المشتركة (السنة التحضيرية) بجامعة الملك خالد بأبها، بصحبة المشرف المهندس فيصل الشمراني، وتأتي هذه الزيارة بناءً على رغبة الزائرين للتعرف على المعهد كصرح من صروح البحوث العلمية الهامة في المملكة والمتخصصة في تقنية النانو ومجالاتها، وكان في استقبالهم سعادة الدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية والمشرف على نادي النانو حيث رحب بالزائرين، وبعد ذلك قدم الطالب سالم الزبيدي  مدير نادي النانو الطلابي بالجامعة عرضاً موجزاً عن تقنية النانو كما شمل العرض أنشطة وفعاليات النادي، ثم اصطحب الأستاذ حسين العفيفي الباحث بالمعهد الزائرين بجولة شملت مختبرات المعهد والاطلاع على كيفية استخدام كلا من المجهر الإلكتروني الماسح والمجهر الإلكتروني النفاذ في توصيف المواد النانوية، وفي نهاية الجولة أبدى الزائرين إعجابهم بما شاهدوه من تجهيزات وتقنيات عاليه وإنجازات بحثية في هذا المجال.
وقد أبدى الدكتور الدلبحي شكره لسعادة المشرف العام على المعهد الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان ولعمادة شؤون الطلاب على دعمهم ومساندتهم للفعاليات التي تحقق أهداف النادي، مشيراً بأن مثل هذه الزيارة تأتي ضمن الجهود التي يبذلها المعهد لدعم التواصل وتحقيق أهداف المعهد الاستراتيجية في نشر الوعي العلمي والثقافي في تقنية النانو ومجالاتها المختلفة.

مستشار وزير الاقتصاد والتخطيط يزور معهد النانو
استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الثلاثاء 8 جمادى الآخرة 1438هـ الموافق 7 مارس 2017م، وفد من وزارة الاقتصاد والتخطيط يتقدمهم مستشار الوزير سعادة الدكتور عبدالله بن أحمد حافظ، وذلك بهدف الاطلاع على أنشطة المعهد البحثية والعلمية وما يقدمه من فعاليات وخدمات متنوعه، وكان في استقبالهم وكيل المعهد للشؤون البحثية الدكتور علي الدلبحي، والدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد، وقد بدأ اللقاء بالترحيب بالزائر ومرافقيه، وشرح موجز عن المعهد، ثم توجه الوفد إلى زيارة مختبرات المعهد، حيث تعرف على منتجات المعهد البحثية من خلال مختبر تنقية المياه ومختبر المجاهر الميكروسكوبية المتخصصة وطرق إنتاج الخلايا الشمسية الصبغية والغرفة النقية بالمعهد، وبنهاية الزيارة أبدى سعادة مستشار الوزير ومرافقوه اهتمامهم وإعجابهم بما شاهدوه متمنين  التوفيق والنجاح للمعهد ومنسوبيه، وقد أوضح الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو أن مثل هذه الزيارات تحقق رؤية المعهد نحو التميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها، والتوجه إلى بناء الاقتصاد المعرفي بتسخير المعرفة لخدمة اقتصاد المملكة والتي تنعكس بدورها إلى تحقيق رؤية المملكة 2030.

المعرض التعريفي لمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالسنة الأولى المشتركة للطالبات بالجامعة
شارك معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات بالمعرض التعريفي الخاص بالبرنامج المساري لطالبات السنة الأولى المشتركة بالجامعة للتعريف بالكليات والتخصصات المندرجة ضمنها، الذي تم اقامته في الفترة من 29 جمادى الأولى – 1 جمادى الآخرة 1438هـ، بتقديم نبذة عن المعهد ونشاطاته البحثية والعلمية وقد شاركن منسوبات المعهد بإشراف الأستاذة عفاف الركيان مديرة الشئون الإدارية بالمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات باستقبال الزائرات والرد على استفساراتهن حول تقنية النانو وتوضيح ما يقدمه أيضاً من فعاليات وخدمات متنوعه عن طريق نادي النانو، كما شاركن طالبات النادي بتوزيع كتيبات تبين انشطة المعهد وبرامجه المختلفة، وأشارت الأستاذة عفاف أن المشاركة تأتي بتوجيه من سعادة الدكتور أوس الشمسان المشرف العام على المعهد والدكتور علي الدلبحي وكيل المعهد للشؤون البحثية لإبراز تقدم وتميز المعهد في مجال تقنية النانو وكذلك تحقيق مجتمع المعرفة ونشر الوعي العلمي بعلوم النانو كما أنها تأتي كأحد أهداف المعهد الاستراتيجية، هذا وقد أبدت زائرات جناح المعهد من داخل الجامعة وخارجها اعجابهن بما رأيناه.

معهد النانو بالمدينة الجامعية للطالبات يشارك في المعرض التثقيفي التوعوي "صحتك تاج2"​
شارك معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات بركن في فعاليات المعرض التثقيفي التوعوي "صحتك تاج2" والذي نظمته وكالة الجامعة لشؤون الطالبات في الفترة من 15 - 19 جمادى الأولى 1438هـ، حيث شاركن منسوبات وطالبات نادي النانو في المعهد بشرح موجز عن أنشطة المعهد والتقنيات المستخدمة في البحوث وخاصة البحوث المتعلقة باستخدام تقنية النانو لعلاج أمراض السرطان. وقد شاركت الباحثة بالمعهد الأستاذة منال عوض بمحوري "مقدمة عن تقنية النانو" و "تطبيقات تقنية النانو" خلال الجلسات الحوارية التي صاحبت المعرض على مدار الأسبوع، بعد ذلك قامت المشاركات بتوزيع كتيبات تعريفية عن المعهد، وأشارت الأستاذة عفاف الركيان، مديرة الشئون الإدارية بالمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات، بأن مشاركة المعهد في مثل هذه الفعاليات كأحد أهداف المعهد الاستراتيجية لنشر الوعي العلمي بعلوم النانو وتقنياته والتي تتم بتوجيه ومساندة من المشرف العام على معهد الملك عبد الله لتقنية النانو د.أوس الشمسان، ووكيل المعهد للشؤون البحثية د.علي الدلبحي، كما ان هذه المشاركة تأتي مكملة لأهداف وكالة الجامعة لشؤون الطالبات التي تسعى الى إيصال الرسائل الصحية التوعوية لمنسوبات المدينة الجامعية للطالبات بالإضافة إلى زوار المعرض من داخل وخارج الجامعة.

معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي بجمهورية جيبوتي يطلع على مختبرات معهد الملك عبدالله لتقنية النانو​
استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي بجمهورية جيبوتي والوفد المرافق له، وذلك أثناء زيارته للجامعة، ويرافقهم سعادة وكيل الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن سلمان السلمان، يوم الثلاثاء 10 جمادى الأولى 1438هـ الموافق 7 فبراير 2017م، وكان في استقبالهم سعادة المشرف العام على المعهد الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان، ووكيل المعهد للشئون الفنية الدكتور عبدالعزيز بن ناصر الهزاع، ووكيل المعهد للشئون البحثية الدكتور علي بن كناخر الدلبحي، وقد بدأ الاستقبال بترحيب المشرف العام بهذه الزيارة، ثم توجه معاليه والوفد المرافق إلى مختبرات المعهد بدءًا بمختبر الأغشية واستمعوا لشرح الدكتور الشمسان في وصف طرق تطبيق تقنية النانو في تحلية المياه وعلى أغشية البوليمرات وأنابيب النانو الكربونية التي أنتجها المعهد، وبعد ذلك توجه معاليه والوفد المرافق إلى مختبر المجاهر الإليكترونية حيث اطلع على كيفية عمل المجهر الإليكتروني الماسح والنفاذ، وشاهدوا تجربة عملية لاستجابة جسيمات أكسيد الحديد النانوية للمجال المغناطيسي المنتجة في المعهد وتعرف على تطبيقاتها الطبية المتوقعة، وكذلك على انتاج ومميزات الخلايا الشمسية الصبغية. هذا وقد أبدى معاليه والوفد المرافق تقديرهم لما تم إنجازه من جهود بحثية ومخرجات نوعية، ثم تمنى معاليه كل التوفيق والنجاح في تطوير تقنية النانو المهمة جداً لمملكتنا الغالية.
وقد أوضح الدكتور الشمسان أن مثل هذه الزيارات الهامة تأتي ضمن تحقيق رؤية المعهد بالتميز والريادة في أبحاث تقنية النانو وتطبيقاتها بالإضافة إلى تحقيق أهداف المعهد الاستراتيجية بتطوير مجالات التميز في تقنية النانو.

رئيس مجلس إدارة شركة ألف القابضة بمعهد النانو​
استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الثلاثاء 26 ربيع الثاني 1438هـ الموافق 24 يناير 2017م، وبتنظيم من مكتب العلاقات الصناعية والأعمال بوكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، وفد شركة ألف القابضة يتقدمهم رئيس مجلس الإدارة سعادة الأستاذ إبراهيم بن سعود البراهيم، يرافقهم سعادة الدكتور عبدالله الزهراني مساعد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي للعلاقات الصناعية والأعمال، وذلك بهدف بحث أوجه التعاون والاستثمار، وكان في استقبالهم وكيل المعهد للشؤون البحثية الدكتور علي الدلبحي، والدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد، وقد بدأ اللقاء بالترحيب بالزائر ومرافقيه، وشرح موجز عن المعهد، ثم توجه الوفد إلى زيارة مختبرات المعهد، حيث تعرف على منتجات المعهد البحثية من خلال مختبر تنقية المياه ومختبر المجاهر الميكروسكوبية المتخصصة وطرق إنتاج الخلايا الشمسية الصبغية والغرفة النقية بالمعهد، وبعد ذلك تمت مناقشة إمكانية التعاون المشترك، وبنهاية الزيارة أبدى الاستاذ ابراهيم البراهيم اهتمامه وإعجابه بما شاهده متمنياً  التوفيق والنجاح للمعهد ومنسوبيه، وقد أوضح الدكتور أوس بن إبراهيم الشمسان المشرف العام على معهد الملك عبدالله لتقنية النانو أن هذا اللقاء يأتي ضمن بحث إمكانية التعاون المشترك للمعهد مع جهات ومؤسسات وطنية للاستفادة من تقنية النانو وأهميتها في الإنتاج الصناعي، والتي تأتي في توقيت يتجه فيه المعهد صوب وجود منتجات معرفية والاستثمار في تقنية النانو، بالإضافة إلى تحقيق رسالة المعهد نحو تطوير وتوطين وإجراء البحوث في تطبيقات تقنية النانو من خلال إعداد وتأهيل الكوادر العلمية المتخصصة، وبناء الشراكة المجتمعية الفاعلة مع مختلف أجهزة الدولة والقطاع الخاص، والتوجه إلى بناء الاقتصاد المعرفي بتسخير المعرفة لخدمة اقتصاد المملكة والتي تنعكس بدورها إلى تحقيق رؤية المملكة 2030.

طالبات برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين يتعرفن على تقنية النانو​
نسقت إدارة برنامج الطلبة المتفوقين والموهوبين بجامعة الملك سعود – القسم النسائي، زيارة لطالبات البرنامج لمعهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الأربعاء 6 ربيع الثاني 1438هـ الموافق 4 يناير 2017م، وذلك نظرا لما يتميز به المعهد من توفير بيئة بحثية متكاملة من تجهيزات وتقنيات متقدمة، ولدعم البرنامج الإثرائي التخصصي لطالبات البرنامج ببرنامج زيارات ميدانية لجهات علمية وبحثية، وذلك للتعرف على المعهد كصرح من صروح البحوث العلمية الهامة في المملكة والمتخصصة في تقنية النانو ومجالاتها، وزيادة معارف الطالبات العلمية والبحثية، ولقد صاحبت طالبات البرنامج الدكتورة حمده العنزي مساعدة مدير البرنامج والدكتورة عفاف المحمدي والدكتورة فوزية الروق، بالإضافة إلى الأستاذة خلود المطيري طالبة الدراسات العليا في جامعة البيرتا (كندا) لدراسة الدكتوراة المتخصصة في تقنية النانو، وقد استقبلتهن من المعهد الأستاذة عفاف الركيان مديرة الشؤون الإدارية بالمدينة الجامعية للطالبات والأستاذة غادة الدخيل، وقد قدم الدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد عرضاً تفصيلياً عن تقنية النانو وطرق التحضير والكشف عن جسيمات النانو وهي أحد مجالات التقنية، ثم قامت الزائرات بجولة شملت مختبرات المعهد والاطلاع على كيفية استخدام كلا من المجهر الإلكتروني الماسح والمجهر الإلكتروني النفاذ في توصيف المواد النانوية، وفي نهاية الجولة أبدت الزائرات إعجابهن بما شاهدناه من تجهيزات وتقنيات عاليه وإنجازات بحثية في هذا المجال.
وقد أشار وكيل المعهد للشؤون البحثية ومدير البرنامج الدكتور علي الدلبحي، بأن مثل هذه الزيارات تأتي ضمن الجهود التي يبذلها المعهد للتواصل مع الاقسام ذات العلاقة، وإفادة طلاب وطالبات الدراسات العليا في داخل وخارج الجامعة، ولدعم التواصل وتحقيق أهداف المعهد الاستراتيجية في نشر الوعي العلمي والثقافي بتقنية النانو وبناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو.

مدربو المعهد العالي للصناعات البلاستيكية بمختبرات معهد النانو بالجامعة​​
انطلاقا من مبدأ التعاون بين المؤسسات التعليمية والجهات الحكومية العلمية والبحثية ونظرا لما يتميز به معهد الملك عبدالله لتقنية النانو بجامعة الملك سعود من توفير بيئة بحثية متكاملة من تجهيزات وتقنيات متقدمة، فقد استقبل المعهد يومي الاثنين والثلاثاء 4 و 5 ربيع الثاني 1438هـ الموافق 2 و 3 يناير 2017م مجموعة من مدربي المعهد العالي للصناعات البلاستيكية وذلك في ختام دورتهم التدريبية عن تقنية النانو والتي أقيمت بالجامعة، وقد قام الزوار بجولة تعريفيه اطلعوا خلالها على معامل ومختبرات المعهد المختلفة والتجهيزات والبنية التحتية بالإضافة إلى التعرف على الاتجاهات والاهتمامات البحثية، وقد قام الدكتور أحمد التوني الأستاذ المشارك بالمعهد بشرح تفصيلي عن كيفية استخدام كلا من المجهر الإلكتروني الماسح والمجهر الإلكتروني النفاذ في توصيف المواد النانوية وعن طرق التحضير والكشف عن جسيمات النانو وهي أحد مجالات التقنية، وكذلك بمختبر الأغشية الذي يهتب بتطبيق تقنية النانو في تحلية المياه وعن أغشية البوليمرات وأنابيب النانو الكربونية التي أنتجها المعهد، وتأتي هذه الزيارة للتعرف على المعهد والمتخصص في تقنية النانو ومجالاتها وتطبيق ما درسوه نظريا بالدورة التدريبية، وفي نهاية الجولة أبدى الزوار إعجابهم بما شاهدوه من تجهيزات وتقنيات عاليه وإنجازات بحثية في هذا المجال.
وقد أشار وكيل المعهد للشؤون البحثية الدكتور علي الدلبحي، بأن مثل هذه الزيارات تأتي ضمن الجهود التي يبذلها المعهد للتواصل مع الاقسام ذات العلاقة، ولدعم التواصل، وتحقيق رسالة المعهد نحو تطوير وتوطين وإجراء البحوث في تطبيقات تقنية النانو من خلال إعداد وتأهيل الكوادر العلمية المتخصصة، وبناء الشراكة المجتمعية الفاعلة مع مختلف أجهزة الدولة والقطاع الخاص، بالإضافة إلى نشر الوعي العلمي والثقافي بتقنية النانو.

قسم الفيزياء بعلوم جامعة الأميرة نورة وطالبات مقرر 490 فيز بعلوم جامعة الملك سعود في معهد النانو
انطلاقا من مبدأ التعاون بين المؤسسات التعليمية والجهات الحكومية العلمية والبحثية، استقبل معهد الملك عبدالله لتقنية النانو يوم الثلاثاء 21 ربيع أول 1438هـ الموافق 20 ديسمبر 2016م، الدكتورة فاطمة الحربي رئيسة قسم الفيزياء والدكتورة ثمراء الشهراني بكلية العلوم جامعة الأميرة نوره بنت عبدالرحمن، حيث اطلعتا على معامل ومختبرات المعهد المختلفة والتجهيزات والبنية التحتية بالإضافة إلى التعرف على الاتجاهات والاهتمامات البحثية وكذلك بحثا سبل التعاون بين المعهد وبين قسم الفيزياء لديهن، كما استقبل المعهد يوم السبت 25 ربيع أول 1438هـ الموافق 24 ديسمبر 2016م، عدداً من طالبات مقرر 490فيز (مهارات بحثية) بالجامعة، بصحبة الدكتورة ريم الصايغ والدكتورة بدور القرطاس بقسم الفيزياء بكلية العلوم بجامعة الملك سعود، بالإضافة إلى الطالبة أسماء الأسمري وهي طالبة متفوقة مرشحة ضمن برنامج الطلبة المتفوقين بالجامعة، وتأتي هذه الزيارات للتعرف على المعهد والمتخصص في تقنية النانو ومجالاتها، ولزيادة معارف الطالبات العلمية والبحثية، وقد قدم الدكتور أحمد التوني عرضاً تفصيلياً عن تقنية النانو وطرق التحضير والكشف عن جسيمات النانو وهي أحد مجالات التقنية، ثم قامت الزائرات بجولة تعريفيه، بإشراف مديرة الشؤون الادراية للمعهد بالمدينة الجامعية للطالبات الأستاذة عفاف الركيان، والتي شملت مختبرات المعهد والاطلاع على كيفية استخدام كلا من المجهر الإلكتروني الماسح والمجهر الإلكتروني النفاذ في توصيف المواد النانوية، وفي نهاية الجولة أبدت الزائرات إعجابهن بما شاهدناه من تجهيزات وتقنيات عاليه وإنجازات بحثية في هذا المجال.
وقد أشارت مشرفة وحدة تقنية النانو بالمدينة الجامعية للطالبات الدكتورة سهام الطريري، بأن مثل هذه الزيارات تأتي ضمن الجهود التي يبذلها المعهد للتواصل مع الاقسام ذات العلاقة وإفادة طلاب وطالبات الدراسات العليا في الجامعة، ولدعم التواصل وتحقيق أهداف المعهد الاستراتيجية في نشر الوعي العلمي والثقافي بتقنية النانو وبناء شراكات استراتيجية في مجال تطبيق وتطوير تقنية النانو.

SEO keyword: 
News 2017